صحيح ان الزيارة الى اسطنبول كانت قصيرة، لكن هذا لم يمنع الرغبة من قضاء ليلة جميلة برفقة الاحباء في ضيافة السلطانة وبناتها، هذا الاسم هو عبارة لعرض راقص جميل يحتوي فعاليات مميزة بدأت بعروض الرقص الشرقي للتركيات الجميلات على انغام الموسيقى مع احتساء البيرة المحلية.

انصح كل من يزور اسطنبول (منطقة تقسيم تحديدا) ان يحجز لقضاء ليلة في هذا المكان من خلال موقعم على الانترنت الذي فيه تفاصيل الاسعار والمواعيد مع ملاحظة ان لديهم سيارة نقل لجلب الزوار من فنادقهم وارجاعهم. قاموا بسؤال الجميع عن دولهم واتضح لاحقا انهم يجلبون الاعلام ويضعوها امام كل طاولة كل حسب جنسيته.