أليس هذا الإله هو نفسه صاحب فكرة الزلازل و البراكين و جميع الكوارث الطبيعية و البشرية الاخرى من ضمنها الحروب، القتل، المعاناة، تشوهات الاطفال، الجوع، العطش و كل ما هو سيئ في هذه الحياة ؟ #عقلانيون 2-2 .. 🔴 .. في أيام الطفولة عندما كنت أنتظر برامج الرسوم المتحركة، كانت هناك فقرة تظهر قبل أو بعد الاذان وهي عبارة عن مناظر طبيعية جميلة ذات خلفية موسيقية هادئة مع تعليق صوتي يقول (سبحان الله) ، أليس الله هو نفسه الذي جعل الأسد يفترس الغزال بطريقة مقززة مثلا ؟ 1-2 يتبع .. 🔴 .. المؤمن يتهم الغير مؤمن بأن لا رادع أخلاقي أمامه يمنعه من ارتكاب الأفعال المشينه ، هنا نسأل ، لو إكتشفت في يوم من الأيام أيها المؤمن ان دينك هو مجرد كذبه و إلهك وهمي لا وجود له ، هل سيختفي هذا الرادع الذي يقف أمامك لتفعل ما تشاء من سرقة و قتل واغتصاب مثلا ؟ .. 🔴 .. إمتزاج التطرف الديني مع التعصب القومي ينتج للبشرية شعوب و أفراد غاية في الخطورة ... نادرة هي الامم التي تجمع مابين هذه الصفات السيئة ... #عقلانيون .. 🔴 .. لنتخيل شخصا وهو يلقي نفسه في البحر فيلتهمه الحوت و يبقى في بطن الحوت وهو في اعماق البحار أو المحيطات و يستمر السيناريو لفترة طويلة الى ان قام الحوت بلفظه و اخراجه، وهكذا خرج عاريا على الشاطئ فنبتت له شجرة القرع و استخدم اوراقها كملابس و ثمارها كطعام، ذلك كان يونس ، #عقلانيون .. 🔴 .. الرسوم المتحركة الخاصة بالاطفال تنتهي صلاحيتها مع بلوغ الطفل سن العاشرة، بينما الكرتون المقدس صلاحيته غير منتهية يصدقه الكثير من البشر عبر العصور و بمختلف الاعمار و يؤمن بمصداقيته و حصول احداثه حتى اصحاب الشهادات العليا من مهندسين و محامين و أطباء !! قصص الأنبياء مثال كبير ! .. 🔴 .. القصص الخيالية التي تزخر بها الاديان مثل قصص الأنبياء، كنت أستمع لها و اصدقها و أقول عنها سبحان الله، و  اليوم عندما اقرأ او استمع لأحداها لا اقول سوى "يا حلاوة !!!" .. 🔴 .. الأديان الإبراهيمية سبب كبير لمأساة الانسانية حيث فرقت مابين البشر وزرعت بينهم العداوة وكره الاخر وسبب خطرها هي انها تدعي ان الاله القابع في السماوات هو المحرك والمصدر لتعاليم واحكام هذه الاديان ومن يخالف سيكون مصيره العذاب الازلي على يد هذا الاله المجهول الهوية .. 🔴 .. لماذا خالق الكون لا يرسل دينه وتعاليمه بشكل متطابق بين البشر ؟ الاسلام واليهودية والمسيحية يفترض ان تكون اديان نفس الاله لكن هي مختلفة وتبغض بعضها!! بل ان كل واحد منها يتهم الدين الاخر بالتحريف والكذب !! #عقلانيون .. 🔴 .. هل كان صعبا على خالق الكون ان يرسل لكل شعب رسولا منهم ليعرفهم عليه؟ لكي نتجنب الحروب والفتوحات والدمار والقتل والتبشير ؟ #عقلانيون .. 🔴 ..

# مجرمين في الشوارع

بتاريخ: 2016-09-25
عدد التعليقات على الموضوع: 2

في شوارعنا و ازقتنا، قرب بيوتنا و عوائلنا، طلقاء يشكلون تهديد دائما على اطفالنا، المئات... الالاف... مئات الالاف و ربما ملايين من المجرمين القتلة يتجولون بحرية بيننا، هو يقف قربي في الطابور عندما املأ خزان سيارتي بالوقود لكن لا استطيع تمييزه، يتجول بين المحلات بدون ان نعرفه، هو سائق السيارة التي تقف بجانبي عندما اتوقف في الاشارة الضوئية، و ربما هو سائق التكسي الذي نركب معه. في العراق منذ 2003 و لغاية اليوم عشرات الاف عمليات القتل و الاغتيال و الذبح و التنكيل و التعذيب و الحرق و الاغراق، فرق كاملة من المجرمين القتلة تخرجت من مدارس القاعدة و تنظيمات المقاومة الاسلامية التي اوغلت في دماء الشيعة و ليس اخرها داعش، اجيال كاملة من ابناء المجرمين تحولوا او بانتظار دورهم ان يتحولوا الى اشباه ابائهم لكي يأخذوا دورهم، السؤال الذي اطرحه: اين هؤلاء المجرمين الان؟ هل تم القاء القبض عليهم؟ هل تمت محاسبتهم؟ هل تمت معالجة خطرهم؟ السفلة الذين قتلوا ابناء صاحب محل الالعاب الثلاث في منطقتنا (محلات الجيلاوي) بالاضافة الى حفيده، و جعلوا الأب الجد المفجوع يهيم وحده في الشوارع بجلابية ممزقة لأشهر ثم مات بعد ان طار عقله و تمزق قلبه على ابنائه و حفيده، هل تم القاء القبض عليهم؟ هل نعرفهم؟ الاف النماذج من اشخاص يقودون سيارات مفخخة و يركنونها في الاسواق الشعبية لكي تقتل اكبر عدد ممكن من الناس، يخرجون من سياراتهم بهدوء ثم يضغطون زر التفجير عندما يبتعدون، اين هم الان؟ هل يدفعون دينهم للمجتمع؟؟ و هل ننسى الاف افراد الميليشيات الشيعية المتعاونة مع الحكومة الذين قتلوا الاف السنة على الهوية و غير الهوية في ذروة الصراع الطائفي و هؤلاء اصلا محصنين من دخول السجن و المحاسبة، اين هم اليوم؟

هل ننسى عمليات اغتيال الاطباء و الكفاءات؟

في 16 / 3 / 2004 تم اغتيال الدكتور غالب الهيتي استاذ الهندسة الكيمياوية، في كلية الهندسة في جامعة بغداد، كما لقي الاستاذ صبري البياتي رئيس قسم الجغرافية، بجامعة بغداد مصرعه في 13 / 6 / 2004 اثر اعتراض سيارته عند احد الشوارع المؤدية إلى جامعة بغداد في باب المعظم.. وفي 19 / 1/ 2004 أطلق مسلحون الرصاص على الدكتور عبد اللطيف المياحي، مساعد مدير مركز دراسات الوطن العربي في بغداد، عندما كان يهم بالخروج من منزله. وفي الموصل اغتالت يد الاجرام الدكتورة ليلى عبد الله سعيد، عميدة كلية الحقوق بجامعة الموصل، حيث تم اغتيالها بطريقة وحشية، إذ وجدت مذبوحة في منزلها، فيما قتل زوجها الذي كان بجانبها، بوابل من اطلاقات الرصاص. كما تم في بداية العام الماضي تصفية استاذ جراحة العظام والكسور الدكتور عماد سرسم والدكتور محمد الراوي رئيس جامعة بغداد اربعة ملثمين مسلحين ترجلوا من سيارتهم (الأوبل) الحمراء عند نهاية شارع حيفا قرب مقهى البيروتي واعترضوا سيارة الدكتور حسن الربيعي عميد كلية الطب بجامعة بغداد، وهو في طريق عودته إلى منزله برفقة زوجته وابنته، وانهالوا عليهم برشقات من رصاص بنادقهم الرشاشة.. حاول الدكتور الربيعي التخلص منهم إلا ان سيارته ارتطمت باحد اعمدة الكهرباء. وكانت احدى الرصاصات التي استقرت في رأسه كافية لانهاء حياته، فيما اصيبت زوجته وابنته في الحادث وتم نقلهما إلى المستشفى. القتلة لاذوا بالفرار. والقضية سجلت ضد مجهول.

في بلد يسير للهاوية مثل العراق حيث لا وجود لتطبيق القانون و لا وجود لحكومة بمعنى الحكومة الحقيقية، في بلد يعتبر هروب الالاف من السجناء موضة سنوية، في بلد تحكمة احزاب و ميليشيات طائفية دينية مقيتة، في بلد يسير بعجلة الرشاوي و المحسوبية و المنسوبية.. كيف سيستقيم الحال بفرض القانون و معاقبة جميع المجرمين؟ على اقل تقدير، في عملية اغتيال واحدة تحتاج الخلية المجرمة لشخص يقود سيارة الهروب و شخص يراقب يستكشف المنطقة و شخص يؤمن السلاح و شخص ينفذ القتل، بهذه المعطيات البسيطة لنقم بحساب المجرمين المتخرجين من مدارس الموت العراقية (و العربية) منذ 2003 لغاية يومنا هذا. انهي كلامي باقتباس نعي عائلة الجيلاوي المفجوعة... محل العاب الجيلاوي... محل العاب الطفولة عندما كنت اجمع النقود ايام الحصار بصعوبة من اجل ان يأتي اليوم الذي اذهب فيه اليهم و اشتري اللعبة التي حلمت فيها طوال الاسبوع.

بسم الله الرحمن الرحيم كل نفس ذائقة الموت صدق الله العظيم لقد اغتالت يد الغدر والطائفية اولاد الحاج مهدي الجيلاوي في المنصور وهم حيدر مهدي الجيلاوي و احمد مهدي الجيلاوي و عمار مهدي الجيلاوي وحفيده سامر عمار مهدي الجيلاوي

 

التوقيع الخاص ب مصطفى الفارس
الصورة الرمزية الخاصة ب مصطفى الفارس

عن الكاتب: مصطفى الفارس

إنسان قبل أي انتماء آخر، مهندس علماني من الطبقة الوسطى أعشق موسيقى الجاز وأتقن ثلاث لغات بشرية بالإضافة الى خمس لغات برمجية، على قناعة تامة بأن لي مطلق الحرية في التفكير والنقد وعدم السماح لما هو مقدس عند البعض بالتحكم في مصيري. في اوقات فراغي أكتب بعض المواضيع و أنشرها في هذه المدونة وغيرها من الاماكن. للتواصل يمكن استخدام البريد الالكتروني.
من هواياتي البرمجة، السفر، التصوير، الترجمة، إنشاء و إدارة المواقع الالكترونية ثم كتابة المواضيع فيها.

البريد الألكتروني: alfarisweb [at] gmail [dot] com

تويتر: enlfriends



# التعليقات

يتم نشر التعليقات التي
  • لا تحتوي على كلمات غير لائقة
  • لا تخرج عن سياق الموضوع
  • يتم كتابتها باللغة العربية
  • لا تحتوي على مواد منسوخة وملصوقة

رأيك مهم بإنتظار تعليقك

* التعليقات المميزة والتي لا تتجاوز ال 250 حرف قد يتم نشرها في حسابنا على تويتر

# انتصار # 271

بسبب الاسلام السياسي العراق يسير الى الهاوية والابشع من ذلك الناس عقولهم مغيبه يهمهم المذهب فقط ولا يعنيهم الوطن بشيئ . العراق يخسر اجياله بالقتل والتشريد والتجهيل ومن اجل ارضاء الرب الدموي استمر القتل ١٤٠٠ سنة ولن يتوقف مازالت ثقافة الموت والشهاده لارضاء الرب موجوده.


رد فرعي مصطفى الفارس # 273

# اتفق معكِ، انا ارى الاسلام هو العقبة الكبيرة امام تطور المجتمعات و البلدان التي يسودها.



# أبلغ عن مشكلة